الأربعاء، أغسطس 10، 2005

قوى المعارضة و حيرة المواطن المصري - لبنى حسن

مؤخرا أصدرت العديد من الأحزاب والحركات الوطنية المطالبة بالتغيير بيانات لدعوة كافة المواطنين لمقاطعة الانتخابات الرئاسية و عدم الاشتراك في مسرحية التمديد و انضم إليها بعض المستقلين من قوى المعارضة خاصة في ظل تفصيل التعديل الدستوري للالتفاف على إرادة الشعب والتي أقرت لجنة تقصى الحقائق التي شكلها نادي القضاة بان الاستفتاء عليه كان مزورا و شهد تجاوزات عدة و بالتالي ما بني على باطل فهو باطل,هذا إلى جانب التمييز ضد المستقلين وضيق المدة الزمنية وإجراء الانتخابات في يوم واحد وإعطاء صلاحيات واسعة للجنة الانتخابات لجعلها محصنة و ما يحدث حولنا باستمرار من قمع للمعارضة وإعاقة لمرشحين الرئاسة و محاصرة إعلامية تجعل المواطن البسيط لا يثق في نزاهة انتخابات محكومة بإرادة النظام الحاكم و حزبه و تجعل لديه يقين انه سواء انتخب مرشح غير مبارك أو حتى لم ينتخب فالوضع سيبقى على ما هو عليه و النظام باقي و الحاكم قاعد و لن يتزحزح, فقد أصبح جليا أن رأى المواطن أو موافقته على استمرار الحاكم لا تهم بل المهم هل سيوافق النظام عليه -أي المواطن- و يتركه في حاله أم سيعتقله لكونه مزعج أو سيلاحقه بالمزيد من المشكلات و الضغوط التي عوده عليها فصار وجودها جزء من حياة المواطن اليومية, لذا فالمقاطعة تعد قمة الإيجابية لان الاشتراك في انتخابات باتت محسومة يكسبها الشرعية و يخلق شكل ديمقراطي وهمي فيعطى فرصة للإدعاء بان هناك تقدم وإصلاح سياسي بينما يرسخ لسيطرة الحزب الواحد و على الجانب الأخر دعت أصوات أخري وطنية للمشاركة و التحلي بالإيجابية و التمسك بالأمل فلعلنا نستطيع أن نغير في الأمر شيء و تحدث المعجزة خاصة أن اللجوء للمقاطعة يوم الاستفتاء أدى لتمرير ما أراده النظام ، و ازداد ارتفاع تلك الأصوات بعد خروج حزب الوفد عن إجماع المعارضة وتقديمه لمرشح للرئاسة في الوقت الذي اتسم فيه موقف رئيس حزب التجمع درفعت السعيد بالتردد حيث أعلن الحزب رسميا المقاطعة و في نفس الوقت أظهر رئيسه دعم لحزب الوفد بل و خرجت بعض التصريحات توضح أن حزب التجمع يقاطع تقديم مرشح و لكن لا يقاطع الإدلاء بالأصوات في الانتخابات!!! فالمقاطعة من قبل قوى المعارضة تعد فرصة ذهبية لتخليص الحزب الحاكم من صداع المعارضة و الانفراد بالساحة مما يساعد على تثبيت أقدامه والاستمرار والفوز في الانتخابات حتى دون الحاجة للتزوير و وقتها لن تجدي المظاهرات و التنديدات و الإعتصامات وسيشهد الشارع المزيد من القمع و القهر ، أما استغلال الحراك السياسي و الغليان في الشارع المصري و الرفض الشعبي للتمديد لمحاولة نشر الوعي والوصول للجماهير و حشد الجهود و التكتل و توحيد كلمة المعارضة لدعم مرشح ما يتم الاتفاق عليه ستمنح الشعب الحرية و الحق في الاختيار إذا تمت الانتخابات بنزاهة أو قد تدفع الحزب الحاكم للتزوير فيفقد شرعيته و يسطر نهايته التطورات الأخيرة و تضارب الآراء جعل رجل الشارع في حيرة من أمره فغالبية قوى المعارضة الوطنية كأحزاب العمل والناصري والتجمع و حركة كفاية تدعوه لمقاطعة الانتخابات بينما الحكومة و جانب أخر من قوى المعارضة لا يقل وطنية ( كحزب الغد مثلا) يدعوه للمشاركة والايجابية لتحديد مصيره في وقت عصيب و ظروف قد لا تتكرر, و يبقى انتظارنا ليوم 22 أغسطس الجاري المحدد للحكم في قضية بطلان الاستفتاء على المادة 76 و التي قد تقلب الأمور رأسا على عقب . وتحسم حيرة المواطن الصابر

هناك 3 تعليقات:

liwo يقول...

成人電影,情色,本土自拍, 愛情公寓, 情色, 舊情人, 情色貼圖, 情色文學, 情色交友, 色情聊天室, 色情小說, 一葉情貼圖片區, 情色小說, 色情, 色情遊戲, 情色視訊, 情色電影, aio交友愛情館, 色情a片, 一夜情, 辣妹視訊, 視訊聊天室, 免費視訊聊天, 免費視訊, 視訊, 視訊美女, 美女視訊, 視訊交友, 視訊聊天, 免費視訊聊天室, 情人視訊網影音視訊聊天室, 視訊交友90739, 成人影片, 成人交友, 本土自拍, 美女交友, 嘟嘟成人網, 成人貼圖, 成人電影, A片, 豆豆聊天室, 聊天室, UT聊天室, 尋夢園聊天室, 男同志聊天室, UT男同志聊天室, 聊天室尋夢園, 080聊天室, 080苗栗人聊天室, 6K聊天室, 女同志聊天室, 小高聊天室, 情色論壇, 色情網站, 成人網站, 成人論壇, 免費A片, 上班族聊天室, 成人聊天室, 成人小說, 微風成人區, 色美媚部落格, 成人文章, 成人圖片區, 免費成人影片, 成人論壇, 情色聊天室, 寄情築園小遊戲, AV女優,成人電影,情色,本土自拍, A片下載, 日本A片, 麗的色遊戲, 色色網, ,嘟嘟情人色網, 色情網站, 成人網站, 正妹牆, 正妹百人斬, aio,伊莉, 伊莉討論區, 成人遊戲, 成人影城,
ut聊天室, 免費A片, AV女優, 美女視訊, 情色交友, 免費AV, 色情網站, 辣妹視訊, 美女交友, 色情影片 成人影片, 成人網站, A片,H漫, 18成人, 成人圖片, 成人漫畫, 情色網, 日本A片, 免費A片下載, 性愛, 成人交友, 嘟嘟成人網, 成人電影, 成人, 成人貼圖, 成人小說, 成人文章, 成人圖片區, 免費成人影片, 成人遊戲, 微風成人, 愛情公寓, 情色, 情色貼圖, 情色文學, 做愛, 色情聊天室, 色情小說, 一葉情貼圖片區, 情色小說, 色情, 寄情築園小遊戲, 色情遊戲情色視訊, 情色電影, aio交友愛情館, 言情小說, 愛情小說, 色情A片, 情色論壇, 色情影片, 視訊聊天室, 免費視訊聊天, 免費視訊, 視訊美女, 視訊交友, 視訊聊天, 免費視訊聊天室, a片下載, aV, av片, A漫, av dvd, av成人網, 聊天室, 成人論壇, 本土自拍, 自拍, A片,成人電影,情色,本土自拍,

DiSCo يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
DiSCo يقول...

Really trustworthy blog. sesli Please keep updating with great posts like this one. sesli sohbet I have booked marked your site and am about to email it

to a few friends of mine that I know would enjoy reading.. sesli chat