الخميس، أغسطس 17، 2006

الدور الذى يمكن أن تلعبه نشر ثقافة الحقوق المدنية فى مكافحة العنف والتمييز ضد المرأة

عندما نتحدث عن الحقوق المدنية والأساليب التى يمكننا عن طريقها تفعيل هذه الحقوق فى مجتمعاتنا ، يجب أن نأخذ بعين الإعتبار قضية هامة جدا أعتقد أنها تعد حجر الأساس فى بناء مجتمعات يتمتع أفرادها بكافة الحقوق والمزايا التى يفترض أن يتمتع بها أبناء أى مجتمع حر ، وأعنى تحديدا قضية المرأة التى لا تزال تعانى من مشكلات عديدة يمكننا إختصارها فى كلمة واحدة هى " اللامساواة" .

فالمشكلة الرئيسية للمجتمعات الشرق أوسطية هى مشكلة ثقافية ، حيث أن الثقافة السائدة فى المجتمع تلعب الدور الأكبر فى توجيه سلوكيات أفراده وتشكيل أنماط حياتهم وتنظيم علاقاتهم بعضهم ببعض داخل المجتمع .

فعلى سبيل المثال ، عندما تكون المرأة فى ثقافة مجتمع ما أقل قدرا وأهمية من الرجل ، فسنجد بالضرورة أن وضعها فيه سىء للغاية ، وفى المقابل إذا كانت الثقافة السائدة تتعامل مع المرأة كإنسان كامل ومساو تماما للرجل فى كل شىء ، فسنجد أن الواقع يؤكد ذالك .

وعلى الرغم من الأهمية القصوى للقوانين المحلية والإتفاقيات والمعاهدات الدولية المصدق عليها فيما يتعلق بقضية المرأة وحقوقها بشكل عام ، إلا أن المجتمعات الشرق أوسطية لا يمكن أن تتغير نظرتها للمرأة وتعاملها معها إلا عن طريق تغيير ثقافتها بطرح البديل وإستبدال الموارد الثقافية التى أدت الى تهميش المرأة فى المجتمع بأخرى تتعامل معها كإنسان كامل من جميع النواحى المادية والعقلية والروحية .

ففى العقد الأخير من القرن الماضى ، سن فى مصر قانون يجرم ختان الإناث ، وهى عادة منتشرة على نطاق واسع فى العديد من بلدان قارة إفريقيا وعلى رأسها مصر التى تجرى فيها عمليات ختان لأكثر من 90 % من فتياتها ، وتتم عن طريق بتر جزء كبير من الأعضاء الجنسية للفتيات صغار السن ، ولكن هذا القانون لم يؤثر كثيرا على حجم ممارسة هذه العادة الضارة ، وفى بعض الأحيان كان هناك تحد صارخ من بعض فئات الشعب والمؤسسات الدينية بحجج تصب فى النهاية إلى أن ثقافة المجتمع والمعتقدات الدينية تشجع إجراء هذه العادة ، وحتى الآن لا تزال هذه العادة السيئة منتشرة فى مصر وتمارس سرا فى المنازل والعيادات الطبية الخاصة وأحيانا فى المستشفيات الحكومية .

فلا يمكن لعصا السلطة أن تغير من السلوك العام المنبثق عن الثقافة السائدة ، دون أن تكون هناك توعية شاملة تستهدف تغيير المصادر الثقافية التى تؤدى بالناس إلى إنتهاج مثل هذا السلوك .

وعندما نتحدث عن الطريقة المثلى لمكافحة العنف والتمييز ضد المرأة يجب أن نأخذ ما ذكرته بعين الإعتبار ، فالقوانين المدنية ماهى سوى إجراءات إستثنائية لضمان حقوق بعض الأفراد الذين تمكنهم ظروفهم من الإحتكام إليها وأخذ حقوقهم من خلالها ، بينما يظل السواد الأعظم من أفراد المجتمع خاضعين لثقافته التى قد تسلبهم حقوقا منحها لهم القانون .

وفى الواقع ، لا يمكننا أن ننكر أن وضع المرأة فى مصر أفضل بكثير مما كان عليه قبل قرن من الآن ، ولكن فى ذات الإطار فإن الثقافة التى كانت سائدة فى المجتمع المصرى مطلع القرن العشرين لم تتغير كثرا عما كانت عليه فى تعاملها مع المرأة ، فالمرأة بالفعل تحصل كثيرا على حقها فى التعليم والعمل والمشاركة السياسية ، ولكن لا تزال النظرة الدونية إليها سائدة ، ولا يزال تعليم المرأة وعملها شبه مستهجن لدى قطاعات عريضة من المجتمع المصرى - على وجه الخصوص - إستنادا إلى عقائد دينية وموروثات ثقافية وقواعد عرفية ، وفى هذا ما فيه من تمييز بحق المرأة ينبغى أن يواجه بعقلانية عن طريق طرح ثقافة الحقوق المدنية كبديل مناسب حيث أنها تتعامل مع الجميع بصورة متساوية ددون أدنى تمييز .ونلاحظ أن ثقافة المجتمع التى لم تتغير كثيرا خلال القرن الماضى لا تزال تتعامل مع أدوار نمطية للجنسين ، فلا يزال الكثيرون يعتقدون فى قرارة أنفسهم أن وظائف المرأة الطبيعية هى الحمل والولادة ورعاية الأطفال وتربيتهم والقيام بواجبات المنزل ، وهو أمر يرسخ من دونية المرأة وفوقية الرجل على أسس لا منطقية نابعة من الثقافة الشعبية إضافة إلى المعتقدات الدينية السائدة .كما نلاحظ أيضا أن الممارسات العنيفة تجاه المرأة التى كانت سائدة خلال القرن الماضى فى المناطق الريفية وأجزاء من المناطق الحضرية لا تزال موجودة حتى يومنا هذا ، وأعنى تحديدا جرائم قتل النساء تحت ذريعة الدفاع عن الشرف والتى يتجلى من خلالها بوضوح التمييز الصارخ بحق المرأة ، فهى التى تقتل إن مارست الجنس خارج إطار المشروعية الإجتماعية بينما يظل شريكها فى العلاقة الجنسية بعيدا كل البعد عن هذه المتاعب التى تلاحقها لأن ثقافة المجتمع تتعامل معهما بمعايير مزدوجة .

لقد ساهم الموروث الثقافى الدينى والعرفى فى إستمرار معاناة المرأة فى المجتمع والتمييز ضدها ، لا لشىء إلا لأنها ولدت أنثى ، لذا ، فلا أرى بديلا لتجاوز هذه الأزمة فى الوقت الحالى سوى نشر ثقافة الحقوق المدنية وتوعية الناس من خلالها لإقناعهم بضرورة المساواة التامة بين الرجل والمرأة فى كل شىء .

وفى ذات الإطار ، يجب على الحكومات أن تنأى بنفسها عن الخوض فى قضايا الإصلاح الإجتماعى لأنها أثبتت فشلها الذريع فى معالجتها ، وعليها أن تفسح المجال لمنظمات المجتمع المدنى والمفكرين وأصحاب الأفكار والرؤى الإصلاحية للدخول إلى هذا المجال بوجهات نظرهم البديلة التى يمكن أن تساهم فى إنجاز ما فشل القانون فى إنجازه .ختاما ، أشدد وبقوة على ضرورة طرح قضية حقوق المرأة على مائدة الحوار بين فئات المجتمع المختلفة لكى تتحول من قضية شائكة وحساسة يصعب التطرق اليها إلى قضية مطروحة للنقاش الحر كى نتمكن من بلوغ غايتنا المتمثلة فى تحرير المرأة من كل القيود الإجتماعية التى تعوق مشاركتها الفعالة فى المجتمع كخطوة على الطريق نحو إزالة كل مظاهر العنف والتمييز ضدها .

هناك 24 تعليقًا:

Mr.GEMYHOoOD يقول...

هوه لسه فى اضطهاد للمرأة

الله يخرب بيت خالف تعرف

Ahmed Fathy يقول...

يا ريت الرجالة تلاقي اللي يدافع عنها زي الأستاذ كريم
مش عارف هو احنا عايشين في مصر و لا الأخ كريم بيشوف حاجات تانية
بصراحة .. الموضوع يبدو انه خالف تعرف و خلاص

fadwa يقول...

الموضوع فعلا محتاج يتناقش بجد و نشوف ليه حل عشان المرأه أكيد لسه مقهوره و لسه مخدتش حقوقها ولا اتساوت مع الراجل و أبسط مثال المرأه المصريه الريفيه اللي مش بتعمل حاجه انها تفضل قاعده في البيت تطبخ لزوجها و تخلف و تربي
و كأنها وجدت كي تفني حياتها في خدمة زوجها و اذلال نفسها له و المشكله أيضا ان هناك من النساء كثيرات تقبلن بهذا الوضع بل و تستغربن الذين يدافعون عن حقوقهم و مقتنعات ان هكذا يصبحوا زوجات صالحات محترمات
و ترجع بالسلامه يا كريم

Khaled Khalil يقول...

أيوة لسه فيه اضطهاد طبعا, و يمكن مقلش كتير عن من قرن زي ما كريم بيقول, العبرة بالنسبة, يعني لسة نسبة البنات المتعلمات أقل كتير من الأولاد, كذلك في العمل و غيره, لكن على الأقل فيه حاجز انكسر, و أنا شايف ان فيه بوادر أمل, بس أنا عايز أسأل كريم يعني انت برضه بعد كل الموضوع ده ملاقيتش حل ؟
بتقول الحكومات عليها أن تفسح المجال لمنظمات المجتمع المدنى والمفكرين وأصحاب الأفكار والرؤى الإصلاحية
طب احنا حكومتنا عمرها ما تدخلت في قضايا إصلاح اجتماعي, هي بس بتضمن بقاء الوضع على ما هو عليه, ما هو ده الإستقرار يا جماعة, أما عن المفكرين و المثقفين و الزبائن الدائمين لمقهى ريش, ربما لا يرون أي اضطهاد أو تمييز, اللهم إلا تتسمى باسم أمك ولا أبوك, خلاص هو ده اللي المرأة محتاجاه,
أما بالنسبة لعامل القوانين المحلية, فخد عندك قانون تجريم الزنا, لو عرف الزوج بخيانة زوجته و قتلها, يخفف عنه حكم الإعدام إلى حبس و غرامة, بينما بالنسبة للزوجة, فيجب أن تكون الخيانة في بيت الزوجية, و أن تقتله فور رؤية الخيانة ليخفف عنها الإعدام
واضح أن بالأحكام القانونية قصور كبير

أنت تقول :" فلا يزال الكثيرون يعتقدون فى قرارة أنفسهم أن وظائف المرأة الطبيعية هى الحمل والولادة ورعاية الأطفال وتربيتهم والقيام بواجبات المنزل ، وهو أمر يرسخ من دونية المرأة وفوقية الرجل على أسس لا منطقية نابعة من الثقافة الشعبية إضافة إلى المعتقدات الدينية السائدة" لكن في الواقع كثير جداً من الأمريكيات من أصل أوروبي كاثوليكيات أو بروتستانت يفضلن تلك الحياة أو بمعنى آخر عمل "ربة بيت" حتى أنك تجد في أي أبليكيشن خانة العمل تعرض عدد من الأعمال ثم ربة أسرة ثم عاطل, هناك فرق إذن, العبرة إذن بالإختيار و ليس شرطاً أن تختار العمل الخارجي, لكن في أن تكون كل المعروضات متاحة
بالنسبة للعمل, أظن الأخت فدوى أخطأت تماماً في المثال, ففي الريف تحديداً لا فرق بين الفلاحين و الفلاحات من ناحية العمل, و هذا ليس مستجد هذا ما بنيت عليه مصر و ما بنيت عليه الزراعه, و مع ذلك فالريفيات يعانين من اضطهادات أخرى مثل أحقية التعليم و غيره الكثير و خاصة ما ذكرت عن جرائم قتل الشرف و الختان
أخيراً أنت تساوي بين الموروث الثقافي و الديني و العرفي, بينما في الغالب يتناقض الموروث العرفي و الديني, بصفة خاصة فيما نناقشه, لكنه الغباء الإجتماعي الذي يلقي بالمسؤلية على العامل الأكثر تأثيرا -ولو بالإسم فقط- في المجتمع, فكما أسلفت أن بعض المعارضين لتجريم الختان يتحججون بالدين رغم أن الدين نفسه -أقصد هنا الإسلام- واضح في تجريم الختان ففي سورة البقرة الآية 187 :(علم الله أنكم كنتم تختانون أنفسكم فتاب عليكم وعفا عنكم) و هو ما لا يدع مجال للشك في تجريم الختان دينياً, كذلك جرائم الشرف إذا خاطبت أحد مجرميه -بصيغة دينية- أليس حرام ما تفعل, يرد و أليس ما فعلت -أخته أو ابنته أو أيا كانت- حرام, فكأنه يقارن جريمة في حق البشرية بخطأ فردي, في النهاية الكل يطوع الدين لغرضه مما يضع ديناً جديداً للمجتمع,
جدير بالذكر أن أكثر العوامل تأثيرا لمنع الختان في الصعيد خلال العقد الأخير هو الدين, و هو أيضاً ما يستخدم للعكس, لكن ليس هذا موضوعنا
موضوعنا الأهم, حد عنده حل ؟

HATHOR يقول...

Well !!
Excuse me... but I think that only women will have their rights when they will be economically independent from men ..I.e having for exemple a small project from which she can earn enough money in order for her to be able to first , gain respect of the others , and especially males , since she's a provider ... and have an autonomy and a free well of her destiny....!!!!
So, the best thing is to encourage women who have talents , by giving them all the financial help in order for them to achieve their goals and start to be autonomous!!!

BTW , I have been reading here some responses of readers who , for me , come from DARK AGES !!!!

غير معرف يقول...

Wonderful and informative web site. I used information from that site its great. voluntary mediacl malpractice mediation http://www.emergency-management-training.info/cancelexamakeyougainweight.html Cpi gtr buy ultram online antidepressant

غير معرف يقول...

That's a great story. Waiting for more. film editing schools

غير معرف يقول...

برامج

PROHACK يقول...

http://WWW.3RBTEC.COM
http://WWW.4BIR.COM
http://WWW.ELZEMM.NET
http://WWW.U66X.COM
http://WWW.R34R.COM
http://WWW.R7P.NET

USpace يقول...

.
God Bless you Kareem, you are a hero for freedom. Millions of people are with you in spirit.
You are not alone. Many people are working to get you out. You will get out. Someday there will be a movie about your story. Please stay safe. We love you!
.
absurd thought -
God of the Universe says
apologize to evil

religion is not at fault
all prophets' words are good


absurd thought -
God of the Universe says
surrender to jihad

sell out your great grandchildren
so theirs live Taliban life


absurd thought -
God of the Universe says
don't tell the truth

evil men will jail you
kill you to protect their lies


absurd thought -
God of the Universe says
don't destroy the new Nazis

exterminate their death cult
expose sick evil prophets

.
Mubarak Fears Islamist Nazis in Arabic
.
Hard To Swallow in Arabic
.
Philosophy of Liberty Cartoon
.
Help Halt Terrorism Today!
.
USpace

:)
.

liwo يقول...

成人電影,情色,本土自拍, 愛情公寓, 情色, 舊情人, 情色貼圖, 情色文學, 情色交友, 色情聊天室, 色情小說, 一葉情貼圖片區, 情色小說, 色情, 色情遊戲, 情色視訊, 情色電影, aio交友愛情館, 色情a片, 一夜情, 辣妹視訊, 視訊聊天室, 免費視訊聊天, 免費視訊, 視訊, 視訊美女, 美女視訊, 視訊交友, 視訊聊天, 免費視訊聊天室, 情人視訊網影音視訊聊天室, 視訊交友90739, 成人影片, 成人交友, 本土自拍, 美女交友, 嘟嘟成人網, 成人貼圖, 成人電影, A片, 豆豆聊天室, 聊天室, UT聊天室, 尋夢園聊天室, 男同志聊天室, UT男同志聊天室, 聊天室尋夢園, 080聊天室, 080苗栗人聊天室, 6K聊天室, 女同志聊天室, 小高聊天室, 情色論壇, 色情網站, 成人網站, 成人論壇, 免費A片, 上班族聊天室, 成人聊天室, 成人小說, 微風成人區, 色美媚部落格, 成人文章, 成人圖片區, 免費成人影片, 成人論壇, 情色聊天室, 寄情築園小遊戲, AV女優,成人電影,情色,本土自拍, A片下載, 日本A片, 麗的色遊戲, 色色網, ,嘟嘟情人色網, 色情網站, 成人網站, 正妹牆, 正妹百人斬, aio,伊莉, 伊莉討論區, 成人遊戲, 成人影城,
ut聊天室, 免費A片, AV女優, 美女視訊, 情色交友, 免費AV, 色情網站, 辣妹視訊, 美女交友, 色情影片 成人影片, 成人網站, A片,H漫, 18成人, 成人圖片, 成人漫畫, 情色網, 日本A片, 免費A片下載, 性愛, 成人交友, 嘟嘟成人網, 成人電影, 成人, 成人貼圖, 成人小說, 成人文章, 成人圖片區, 免費成人影片, 成人遊戲, 微風成人, 愛情公寓, 情色, 情色貼圖, 情色文學, 做愛, 色情聊天室, 色情小說, 一葉情貼圖片區, 情色小說, 色情, 寄情築園小遊戲, 色情遊戲情色視訊, 情色電影, aio交友愛情館, 言情小說, 愛情小說, 色情A片, 情色論壇, 色情影片, 視訊聊天室, 免費視訊聊天, 免費視訊, 視訊美女, 視訊交友, 視訊聊天, 免費視訊聊天室, a片下載, aV, av片, A漫, av dvd, av成人網, 聊天室, 成人論壇, 本土自拍, 自拍, A片,成人電影,情色,本土自拍,

DiSCo يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
DiSCo يقول...

Really trustworthy blog. sesli Please keep updating with great posts like this one. sesli sohbet I have booked marked your site and am about to email it

to a few friends of mine that I know would enjoy reading.. sesli chat

Your Escort Agency يقول...

Your Escort Agency offers exclusive and most beautiful London escort girls of various nationalities.

Elite Escorts يقول...

Your Mademoiselle escorts agency is select the most charming, friendly and the finest London escorts for our Escort gallery and provide the best escort services in London.

Elite London escorts يقول...

Bentley's International Models is a London escort agency providing elite top class

Elite escorts يقول...

Beautiful escorts can be found at Elite Club International. Elite Club International is an elite escort agency operating mostly in Dubai and London.

Porn Star Escorts يقول...

Bunny Planet is an Exclusive Online Gentlemen's Club filled with Adult Stars, Adult Entertainers, Centerfolds and Erotic Models who want to meet you in person now!

Escorts London يقول...

London escort agency which provides genuine female escort models in Central London area

London escorts يقول...

If you are looking for European escorts Bestescort4U is the best place in London

Japanese London Escorts يقول...

We are a Central London agency with many of girls exclusive to London Japanese Paradise.

Escort Models يقول...

Adoras Models is an escort agency in London where you can find the beautiful and exclusive London escorts. Adoras Models prides itself in running a honest and efficient London escort agency.

London Asian Escorts يقول...

London Asian Escorts is an Asian and Oriental escort agency operating in Central London. The agency provides escort service for a true gentlemen.

Only Pleasures Escorts يقول...

Only Pleasures is a well established and respected agency since 1999. We are pride of ourselves on having the most exquisite selection of girls in London for your pleasure…